مغامرتي مع ما يدعى مجتمعات حسوب !!!

Spread the love

بادئ ذي بدء ، أنا أعترف بأني سعدت يوما من الأيام عندما سمعت عن افتتاح موقع محترم ينهض بمستوى الويب العربي (كما يزعمون) يدعى مجتمعات حسوب  و بأنه سيكون الملتقى للمثقفين العرب عبر الشبكة العنكبوتية للتحاور و التعارف البناء ، خاصة عندما لاحظت كونه يطالب كاتبي المقالات بكتابة مقالاتهم بلغة عربية فصيحة.

و استبشرت بأن يكون هذا “الحسوب” ملاذا لي من سخافات و سفاسف الفيسبوك و قلة أدب مستخدميه .

لكن فوجئت ببعض التجاوزات الشديدة في نقد مواضيعي و بكثرة التقييمات السلبية التي أحصل عليها دوما و لكل موضوع أقوم بنشره على هذا الموقع . حتى أنني قمت بنشر الكثير من المواضيع فيه لا لشيء سوى تعرف أسباب حصولي الدائم على عدم الرضا و عدم القبول ، و بعد احصائية صغيرة استنتجت ما يلي:

1. أنت عندما تنشر رابطا لموقعك فأنت تصبح فورا عدوا لهم لأنك تريد جلب الزيارات لموقعك (صحيح انني أريد جلب بعض الزيارات لموقعي ، و صحيح أنني أريد بعض ال backlinks من موقع ذو سمعة أكبر ) لكن لا أظن أنني أجرمت بحق أحدهم اذا فعلت هذا

2. هم يريدون أن يكون موقعك منسقا جدا و مرتبا جدا و أن تكون محترفا في عالم الانترنت كي تحصل على الرضا . ( لا أعرف ماذا أقول حيال هذا)

3. المكان كما قال لي أحدهم هو ملتقي _المهووسين_ و ليس لي مكان بينهم ( مممممم أكيد ليس لي مكان بين المهووسين)

4. تحصل على التقييم الايجابي عندما تعلق تعليقا مفيدا (حسب ما يرون هم ) و كوني أنشر روابطا من موقعي فأنا لا أفيد مجتمع “الحسوب” انما أنا أحاول الاستفادة دون تقديم فروض الطاعة ( يا لي من قليل الأدب) .

5. هم يتضايقون من اسم سوريا و موقعي ذو اسم “التقنيات السورية” و أظن أن هذا قد أزعجهم .

6. الكلام ليس عني فقط فالكثير من الأعضاء المميزين الذين اعتادوا التواجد في الموقع اختفوا و انسحبوا بعد فترة وجيزة و لم يبق لديهم الا المحبون المخلصون.

7. كنت قد أضفت اضافة التصويت الى موقعي و لم أحصل على النتائج السلبية الا من خلال الساعة التي تلت طرحي لروابطي في “الحسوب” . ( يا لي من مسيء للظن)

8. يريدونني أن أكتب بلغة فصيحة دون أي كلمة عامية و لا يرون كم الأغلاط اللغوية لدى الكثير من روادهم.

9. المواضيع المتعلقة بال HTML و ال JAVA SCRIPT و ما الى ذلك من لغات البرمجة تلقى رواجا منقطع النظير ، و أي موضوع للنقاش بصفتك جاهلا و رواد المنتدى هم أهل العلم و المعرفة مرحب بها ، و أعيد و أكرر بأن أمين رغيب سلب أطفال المغرب العربي ألبابهم و حولهم الى مقلدين لاهثين له بل اني بت أشعر أن مراهقي المغرب العربي يظنون أن رجولتهم لا تكتمل الا بانشاء مدونة نسخ و لصق . ( مع أنني “مهندس” الا أنني جاهل جدا هناك)

10. أنا لا أستحق التواجد هناك و لن أكون هناك بعد الآن .

 

456 عدد المشاهدات الكلي 1 عدد المشاهدات اليوم
لطفا قم بتقييم ما قرأت
محمد عامر اليافي on Emailمحمد عامر اليافي on Facebookمحمد عامر اليافي on Twitter
محمد عامر اليافي
مهندس كهربائي ، مؤسس الموقع ، أرى أن العقل و فقط العقل هو أهم ما يملكه الإنسان

4 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *