بيان رسمي من سامسونج حول السبب وراء احتراق هواتفها

Spread the love

أجرت الشركة تجاربها علي 200،000  هاتف  كي تكتشف ما هي المشكلة في هذا الاحتراق.

أخيرًا أزاحت شركة سامسونج للإلكترونيات الستار عن سب احتراق هواتف جلاكسي “Note 7” التي تعرضت للانفجار العام الماضي. و الذي أدى الى حظر تصديرها إلي الخارج و جعلها تعيد بلايين الدولارات الى المشترين.

 

و خلال مؤتمر صحفي في العاصمة سيول يوم الاثنين، صرحت شركة سامسونج “عملاق الإلكترونيات الكورية الجنوبية” ان قطعتين منفصلتين في البطاريات المستخدمة في الجهاز كانتا لهما عيوب كثيرة في التصميم.و أن هذا ان السبب في الاحتراق . وقالت الشركة أنها أجرت تجارب مع ثلاثة محللين مستقلين  علي أكثر من 200،000 هاتف و 30،000 بطارية على مدى الأشهر القليلة الماضية لاكتشاف الأخطاء التي حدثت.

 

كما قالت: أننا  نتحمل مسؤولية فشلنا في تحديد المشكلة الناجمة عن عملية تصميم و تصنيع البطارية  قبل إطلاق هاتف جلاكسي “Note 7”  ،  في نفس المؤتمر ،على لسان  دونغ جين كوه، رئيس شركة سامسونج للهواتف، و ذلك وفقًا لما ذكرته عدد من وسائل الإعلام التي كانت مشاركة في المؤتمر.

 

و قدمت  شركة سامسونج تفسيرات فنية تتعلق بالعيوب.قائلة أن  القطعة الأولي من بطارية   كانت بها انحراف في  القطب و بالتحديد  في الزاوية اليمنى العليا و التي استطاعت أن تسبب ارتفاع في درجة الحرارة. بينما القطعة الثانية كان  بها بقعة لحام غير طبيعية  و التي أدت إلي حدوث ماس كهربائى بداخلها.

 

و من الآن فصاعدا، ستقوم الشركة بإتخاذ تدابير السلامة في البطارية الجديدة، بما في ذلك ما وصفته بأنه “فحص السلامة بطارية القائم على 8 مراحل. كما شكلت سامسونج فريق استشاري  لمراعاة البطارية  يتكون من مستشارين خارجيين وخبراء أكاديميين و باحثين ليأكدوا أن البطارية تفي بإجراءات واضحة من  السلامة والابتكار.

 

واضاف كوه قائلًا أننا اليوم  ملتزمون أكثر من أي وقت مضى بكسب ثقة عملائنا من خلال الابتكار الذي يعيد صياغة ما هو ممكن في مجال السلامة، وكبداية و مدخل  لإمكانيات غير محدودة وخبرات جديدة غير معقولة.

 

 

وم ثم أصبحت الهواتف كابوسا يؤثر علي  العلاقات العامة لشركة سامسونج بعد فترة وجيزة من إطلاقها في أغسطس الماضي. فعقب ورود تقارير تفيد بأن الأجهزة تنفجر،أعلنت الشركة أنه في شهر سبتمبر حدث استرجاع ضخم ل 2.5 مليون هاتف تم بيعهم.و واصلت سامسونج تصدير هواتف جلاكسي “Note 7” إلي الخارج  و كان بها بطاريات من مصدر آخر.

 

وقالت سامسونج  أنه تم سحب و بيع 96 في المئة من هواتف جلاكسي “Note 7”.

 

كما ذكرت وكالة أسوشيتد بريس أنه من المتوقع أن تتكلف الشركة أكثر من 5 مليارات دولار منذ بداية هذا العام جراء هذه الحوادث.

 

تمت ترجمة المقال بواسطة الأستاذ شوقي محمد

276 عدد المشاهدات الكلي 1 عدد المشاهدات اليوم
لطفا قم بتقييم ما قرأت
عقووول
يرمز الكاتب عقووول لكل العقول التي تساهم في الموقع